شركة محمد يوسف ناغي للسيارات تكشف عن سيارة BMW الفئة الأولى الجديدة كلياً

المملكة العربية السعودية، جدة: يسر شركة محمد يوسف ناغي للسيارات، الوكيل الرسمي والمعتمد لمجموعة BMW في المملكة العربية السعودية، أن تقدم سيارة BMW الفئة الأولى الجديدة كلياً في المملكة العربية السعودية.

وبفضل المزايا المثالية التي تجمع ما بين الرشاقة والمساحة الواسعة، فإن سيارة الفئة الأولى من BMW تبشر بظهور عصر جديد في عالم السيارات. ويرفع الستار على الجيل الثالث من الطراز المدمج الفاخر والناجح عن بنية BMW الجديدة للدفع بالعجلات الأمامية، والتي تدمج متعة القيادة لدى BMW مع التميز الديناميكي، بالإضافة إلى زيادة كبيرة في المساحة الداخلية.

تتميز السيارة بأنظمة شاسيه متطورة وتقنيات مبتكرة، بالإضافة إلى دمج جميع مكونات ديناميكيات القيادة وأنظمة التحكم الرئيسية، الأمر الذي يضفي على سيارة BMW الفئة الأولى مزيداً من الرشاقة التي سيستمتع بها السائق مع نظام الدفع بالعجلات الأمامية.

يبرز الشكل الخارجي من خلال تفاصيل لافتة للنظر في التصميم. مثل الشبكة المزدوجة التي تميز سيارات BMW والتي أصبحت أكبر، مع حضور أوضح. ولأول مرة في مجموعة الطرازات، يندمج جزءا الشبكة في المنتصف بدلاً من القضبان الكلاسيكية للشبكة الأمامية بتصميم شبكي ثلاثي الأبعاد مستوحى من سيارات السباق.

ومع تقديم المظهر الرياضي بأسلوب جديد، تبرز جوانب سيارة الفئة الأولى الجديدة كلياً من BMW، حيث تظهر المقدمة التي تماثل أنف القرش من BMW والتي يتم التأكيد عليها بالخطوط الواضحة والدقيقة لتعبر عن القوة والجرأة في تصميم السيارة. بالإضافة إلى ذلك، تتميز المصابيح الأمامية بزاوية لتضفي على السيارة إحساساً بالحيوية والشباب.

تعتبر المقصورة الداخلية لسيارة BMW الفئة الأولى الجديدة كلياً أكثر اتساعاً من سابقتها، خاصة في المقصورة الخلفية. وأصبح الدخول أسهل، وزادت مساحة القدمين للجالسين في المقاعد الخلفية بمقدار 33 مم. ويوفر الجزء الخلفي 19 مم من الارتفاع الإضافي وذلك بفضل فتحة السقف البانورامية المنزلقة للخارج. يمكن للركاب في الخلف الاستمتاع أيضاً بمساحة أكبر للمرفق بمقدار 13 مم، بينما يحصل السائق والراكب في المقعد الأمامي على 42 مم إضافي لمساحة المرفق.

وضمن الطراز الأساسي لسيارة BMW الفئة الأولى الجديدة يتوفر خياران في المملكة العربية السعودية، يختلف كل منهما عن الآخر في التفاصيل الخارجية والداخلية. ويمثل الطراز الفخم The Luxury Line model الجانب الأنيق والمريح لشخصية السيارة بمساعدة تطبيقات الهيكل في تنجيد المقاعد بجلد داكوتا. فيما يأتي الطراز الرياضي Sport Line مزيناً بتفاصيل سوداء ونوافذ بلون Shadow Line شديد اللمعان من BMW Individual ومقاعد رياضية.

جهز الطراز الرئيسي (BMW120i M Sport Package) بوحدة بنزين بأربع أسطوانات مدعومة بتقنية BMW TwinPower Turbo، وتولد قوة تبلغ 140 كيلو وات / 190 حصان. ويتصل المحرك بناقل حركة ستبترونيك 8 سرعات، يساعد السيارة على الانطلاق من صفر إلى 100 كم/ ساعة خلال 7.0 ثانية فقط، وتصل إلى سرعة قصوى قدرها 230 كم/ساعة.

وفي تعليق على تقديم السيارة الجديدة، قال مارك نوتكين، المدير الإداري لمجموعة BMW في شركة محمد يوسف ناغي للسيارات: "تتمتع سيارة BMW الفئة الأولى الجديدة كلياً بمظهر رياضي وواثق يتناسب تماماً مع سوقنا. يتخذ هذا الطراز منهجاً جديداً تماماً بالمقارنة مع سيارة هاتشباك التقليدية حيث أن التبديل إلى الدفع بالعجلات الأمامية يوفر مساحة داخلية أكبر ويمنح السيارة ديناميكيات رائدة ضمن فئتها".

"بفضل التصميم الجديد الذي يزخر بأحدث تقنيات الاتصال، فإن سيارة BMW الفئة الأولى الجديدة كلياً تعتبر رائدة في فئة السيارات المدمجة. نحن سعداء بانضمام هذا الطراز إلى أسطولنا، كما أننا على ثقة من أن عملائنا سيقدرون هذه الإضافة أيضاً
أخبار مميزة